شاهد أيضاً

الخميس، 24 ديسمبر، 2015

إضافة جديدة لفيسبوك:إخفاء الأسماء والصور للمستخدمين!

يرغب الكثير منا بمشاركة العديد من منشورات "الفيسبوك" عبر صفحته من دون أن يتواجد اسم صاحبها وأسماء الذين قاموا بالتعليقات للعديد من الأمور المتعلقة بهدف حماية الخصوصية للبعض الا انه من الممكن  ان يكون مضطرا لاستعمال برامج التعديل على  صور لإخفاء الأسماء هذه.


يرغب الكثير منا بمشاركة العديد من منشورات "الفيسبوك" عبر صفحته من دون أن يتواجد اسم صاحبها وأسماء الذين قاموا بالتعليقات للعديد من الأمور المتعلقة بهدف حماية الخصوصية للبعض الا انه من الممكن  ان يكون مضطرا لاستعمال برامج التعديل على  صور لإخفاء الأسماء هذه.

الا انه هناك أداة ذو الاستخدام السهل لمتصفح "غوغل كروم" تقوم بشكل تلقائي بعمل التظليل وإخفاء الصور وأسماء المستخدمين في منشورات "فيسبوك" مع السماح بالتقاط الصورة للمنشور ومن ثم مشاركتها مع الأصدقاء.

 
وبالامكان تجربة الإضافة هذه  عبر تحميلها  وتثبيتها على "غوغل كروم" ومن ثم تسجيل الدخول إلى الحساب الخاص على "فيسبوك" وستعمل بشكل تلقائي ولإلغائها، عليك بالذهاب إلى "Extensions" ثم إلغاء الإضافة "Disable".
من جهة اخرى،أعلن المؤسس والرئيس التنفيذي لموقع "فايسبوك" مارك زاكربيرغ أنَّ شركته ستساعد في وصول الإنترنت إلى مخيمات اللاجئين. وقال خلال مُشاركته في منتدى القطاع الخاص للأمم المتحدة أن "فايسبوك" يعمل مع الهيئة الحكومية الدولية لجعل الإنترنت متاحاً لأولئك الذين لا قدرة لديهم على استخدامه"، واصفاً هذه الخطوة بأنها تعزيز لحقوق الإنسان وقوة السلام، بحسب ما نشره موقع theverge نقلاً عن صحيفة "النيويورك تايمز".
وأشار زاكربيرغ إلى أن وجود عدد أكبر من الناس على الانترنت سيكون مفيداً "لـ"فايسبوك" نفسه، قائلاً: "كلنا نستفيد عندما نكون أكثر تواصلاً". لكنه لم يُحدِّد التفاصيل الدقيقة عن كيفية ذلك، ومتى سيبدأ "فايسبوك" بتقديم الإنترنت للاجئين لأول مرة. ويتبين أنَّ شركة Internet.org تعمل على حلِّ هذه المشكلة منذ سنوات.
مبنى الجمعية العامة للأمم المتحدة قد عرض هذا الأسبوع أجزاءً من كيفية نشر الإنترنت من خلال طائرة من دون طيار. ولفت زاكربيرغ إلى إمكان خلق طائرة ضخمة بحجم طائرة الركاب لتطير في نهاية المطاف من دون طيار في جميع أنحاء العالم، بغية نشر Wi-Fi في المناطق التي لا تتوافر فيها خدمة الإنترنت.
وأكَّد زاكربيرغ أنَّ الإنترنت "أساسي" للعالم النامي. وقد غيَّر "فايسبوك" نهجه في وقت سابق من هذا العام، حيث قيل إنه لا يمكنه الاستمرار في تقديم الانترنت مجاناً. إلاَّ أنه في الآونة الأخيرة، عاد لتسمية موقعه المحمول بـ Internet.org معتبراً أنَّه تطبيق "الأساسيات الحرة"، ملمحاً إلى تفعيل شبكة الإنترنت في مخيمات اللاجئين.

إرسال تعليق

 
جميع الحقوق محفوظة © 2014 مدونة الضياء ||تطويرdaya ||تصميم OddThemes